fbpx

المشاهد نت

والد الصحفي أحمد ماهر يتعرض للاعتداء في عدن

الصحفي أحمد ماهر

عدن – خليل مراد :

أكد والد الصحفي أحمد ماهر المعتقل في محافظة عدن منذ أكثر من أسبوعين أن شرطة مديرية دار سعد منعته من زيارة ولده الصحفي أحمد وشقيقة مياس في السجن.

وأوضح في حديثه لـ”المشاهد” أن الشرطة قامت بالاعتداء عليه وأخذ هاتفة وحجز سيارته وطرده من مبنى الشرطة، أثناء ذهابه لزيارة ولديه الصحفي أحمد وشقيقه مياس في السجن لمتابعة موضوع اعتقالهما.

وأضاف أن اعتقالهما بدون أي تهمة، لافتًا إلى أنه منع من التواصل مع ولديه أو الدفاع عنهما، مشيرًا إلى أن اعتقالهما تم بدون أي أسباب معروفة وتم التعامل معهما بعنف.

وأشار إلى أن ولده الصحفي أحمد تعرض للعديد من التهديدات والملاحقات بسبب عملة الإعلامي وكتاباته الصحفية ثم اضطر للهروب خارج اليمن خوفًا على حياته ثم عاد إلى عدن وغيرة الكثير بالتزامن مع عودة الحكومة بحكم التصالح والشراكة التي حصلت إلا أنه تم اعتقاله بطريقة غير قانونية، حسب تعبيره.

إقرأ أيضاً  السفير الهولندي يعبر عن أسفه لاستمرار الإنتهاكات  ضد الصحفيين في اليمن

وحول تفاصيل عملية اعتقال ولده الصحفي أحمد قال إن مجموعة مسلحة على متن أطقم عسكرية في الـ 6 من أغسطس اعتقلت الصحفي أحمد ماهر وشقيقه ولم يتمكن من زيارتهما حتى اليوم.

وبعد اعتقاله وشقيقه من منزلهما تم نقلهما لقسم شرطة دار سعد ومنعت عنه الزيارة، ولا يعرف أي شيء عنهما، وقبل اعتقاله بيوم تم اختراق حسابه بصفحته بالفيسبوك، وخلال الفترة الماضية تعرض للاعتداء والتهديدات والملاحقة من قبل أطراف تابعة للمجلس الانتقالي لأكثر من مرة.

وكانت نقابة الصحفيين وعدد من المنظمات الحقوقية المعنية بحرية التعبير طالبت بسرعة الإفراج عن الصحفي أحمد واحترام حرية الصحافة وعدم الزج بالصحفيين بالصراعات السياسية.

مقالات مشابهة