fbpx

المشاهد نت

تسرب نفطي من خزانات “صافر”

صورة أرشيفية توضح تهالك هيكل خزان صافر

المشاهد – متابعات

بدأت سفية صافر العائمة بالقرب من ميناء رأس عيسى بمحافظة الحديدة (غرب اليمن)، بتسريب النفط من خزاناتها، إلى مياه البحر الأحمر؛ مما ينذر بكارثة بيئية تهدد المنطقة.

وأظهرت صور من الأقمار الصناعية، وبشكل واضح، تسربًا نفطيًا حديثًا بدأ منذ أسبوعين في مياه البحر الأحمر، بحسب ما نقله موقع Tanker Trackers على صفحته في تويتر، رصدها “المشاهد”.

ويقع الميناء الذي ترسو فيه سفينة صافر بخزاناتها النفطية تحت سيطرة جماعة الحوثي، التي ترفض التعاون مع فريق فني من الأمم المتحدة، يقوم منذ أسابيع بمفاوضة الجماعة لتسهيل عملية صيانة السفينة والخزان النفطي.

إقرأ أيضاً  تحذيرات من مركز الأرصاد الجوية

وكان التوقيع على اتفاق الصيانة العاجلة للناقلة صافر بين الحوثيين والأمم المتحدة قد تعذر، الجمعة الماضية، بسبب تحفظ الحوثيين على وثيقة الاتفاق، التي قالت الجماعة إنها لم تستوعب ملاحظاتها بشأن نطاق عمل الفريق الأممي.

وفي 14 سبتمبر الماضي، حذر خبراء نفط من أن خزان صافر بدأ بالتسرب محدثاً بقعة نفطية شوهدت على مسافة 50 كيلو مترًا إلى الغرب من ناقلة صافر، التي تواجه خطر تسرب 1.1 مليون برميل من الخام قبالة ساحل اليمن غرب البلاد.

مقالات مشابهة