تفريق الطلاب المبتعثين أمام السفارة اليمنية في روسيا

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
احتجاج الطلاب أمام السفارة اليمنية في روسيا

عدن – محمد شرف :

إستعانت السفارة اليمنية في روسيا اليوم بالشرطة الروسية لتفريق طلاب يمنيين محتجين أمام أبواب السفارة في موسكو احتجاجًا على إسقاط أسمائهم من كشوفات الربع الأول للمستحقات المالية.

واستخدمت الشرطة الروسية الغاز المسيل للدموع في تفريق المحتجين الذين واصلوا احتجاجهم لليوم الرابع.

رئيس رابطة الطلبة اليمنيين في موسكو د. ردفان الماس قال لـ”المشاهد” إن الطلاب واصلوا اعتصامهم لليوم الرابع على التوالي وصعدوا من فعالياتهم في محاولة لإيصال صوتهم للمعنيين وذلك بمحاولة منع دخول أعضاء السفارة إلى المبنى لفترة زمنية محددة تعبيرًا عن احتجاجهم وعدم الاستجابة لمطالبهم.

وأضاف الماس: “المسؤول المالي بالسفارة قام بالاشتباك بالأيدي مع الطلاب واستخدمت الشرطة الروسية الغاز المسيل للدموع من المسافة صفر في وجوهنا بأوامر من السفير اليمني في موسكو ما أدى إلى إصابة ثلاثة من زملائنا بالتهاب حاد في أعينهم نتيجة الغاز أحدهم حالته خطيرة وتم إسعافه إلى المستشفى”.

إقرأ أيضاً  غدًا موعدًا لإعلان نتائج الشهادة الثانوية العامة

ولا يزال الطلاب مستمرين في تصعيدهم مناشدين الرئاسة والحكومة بوقف هذا الإهانات التي يتعرض لها طلاب اليمن في روسيا من قبل السفير وطاقم السفارة والذين يحتمون عن مواطنيهم بالشرطة ولم يسمحوا لهم بالدخول أو حتى الاقتراب من مبنى السفارة، بحسب الماس.

ويتظاهر الطلاب أحتجاجًا على إسقاط أسمائهم من كشوفات الربع الأول وحرمانهم من مستحقاتهم المالية بقرارات غير مبررة اتخذتها وزارة التعليم العالي.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة