fbpx

المشاهد نت

احتجاجات شعبية بتعز

من الاحتجاجات الشعبية في تعز " المشاهد"

تعز – وهب الدين :

تظاهر المئات، اليوم السبت، في مدينة تعز الخاضعة لسيطرة الحكومة، احتجاجًا على تدهور العملة الوطنية أمام العملات الأجنبية وتردي الأوضاع المعيشية.

ورفع المحتجون لافتات عبروا فيها عن رفضهم لسياسة التجويع واستيائهم الشديد من رئيس الحكومة معين عبد الملك حيال صمته مما يحدث.

وطالب المحتجون الحكومة وقيادة التحالف بإنقاذ الريال الذي وصل إلى أدنى مستوياته، وإصلاح الأوضاع المعيشية والاقتصادية والمتدهورة.

وحمل المحتجون الحكومة وقيادة التحالف العربي وجماعة الحوثي مسؤولية انهيار الريال اليمني أمام العملات الأجنبية، وإنعكاسه سلبًا على الأوضاع المعيشية المتردية.

إقرأ أيضاً  محكمة فرنسية تحسم حادثة تحطم طائرة اليمنية في جزر القمر

وفي سياقٍ متصل، خرج المئات من المتظاهرين في مدينتي النشمة والتربة جنوب تعز، احتجاجًا على ما آلت إليه الأوضاع المعيشية جراء انهيار الريال.

وكان قد وصل سعر صرف الدولار الأمريكي للريال الواحد إلى 930 ريالاً يمنيًا، والريال السعودي 250 ريالًا، في مناطق سيطرة الحكومة للمرة الأولى منذ أكتوبر 2018؛ قابل ذلك إرتفاعٌ مهولٌ لأسعار المواد الغذائية والاحتياجات الأساسية للمواطنين.

ونفذت محلات الأفران إضرابًا جزئيًا، الثلاثاء الماضي، جراء زيادة سعر كيس الدقيق (50 كجم) إلى 21 ألف ريال بعد أن كان بـ15 ألفًا.

مقالات مشابهة