fbpx

المشاهد نت

حضرموت.. الإفراج عن الصحفي “بكير”

الصحفي بكير يتوسط مجموعة من اصدقاءه بعد الإفراج عنه

حضرموت – محمد عبدالله :

أفرجت السلطات الأمنية بمحافظة حضرموت (شرقي اليمن)، عن المصور الصحفي “عبدالله عوض بكير”، بعد مرور قرابة عام على احتجازه.

وقال المحامي مصطفى العطاس في تدوينة على صفحته بموقع فيبسوك، رصدها “المشاهد”، إن عبدالله بكير تم الإفراج عنه بأمر من رئيس النيابة الجزائية المتخصصة وبعد الرجوع للقاضي فهد اليزيدي، دون مزيد من التفاصيل.
ونشر العطاس صورة للصحفي بكير عقب الإفراج عنه.

في السياق قال مصدر أمني لـ”المشاهد”، إن الصحفي بكير وزميله المهندس أحمد اليزيدي أُفرج عنهما أمس الخميس ضمن عملية إفراج شملت 23 محتجزًا في السجن المركزي بالمكلا، بضمانة تجارية.

إقرأ أيضاً  نزوح السكان من قرى قريبة من المواجهات العسكرية في مودية

وفي 27 مايو/أيار الماضي، اعتقل الصحفي بكير من مقر عمله في ديوان المحافظة دون أن تعلن السلطات الأمنية عن الأسباب أو توجيه أي تهمة له.

وأُدخل بكير المستشفى أكثر من مرة جراء تدهور حالته الصحية، إثر إعلانه الإضراب عن الطعام احتجاجاً على احتجازه.

ويواجه الصحفيون في اليمن تحديات كثيرة في ظل استمرار الحرب وغياب الحلول والإجراءات للحد من الانتهاكات.

ووثقت تقارير حقوقية أكثر من ألف حالة انتهاك ضد الصحفيين في اليمن منذ بداية الحرب في مارس 2015.

مقالات مشابهة