“غريفيث” يدعو إلى اتخاذ التدابير اللازمة للتهدئة في اليمن

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

متابعات – عبدالله غيلان :

عبر مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، عن قلقه جراء تصاعد الأعمال القتالية في محافظتي الجوف ومأرب وشرقي العاصمة صنعاء.
وقال غريفيث، في بيان صحفي تلقى “المشاهد” نسخة منه، إنه حث الأطراف المتحاربة، في اتصالات مكثفة، على خفض التصعيد العسكري الذي خلف عدداً من الضحايا المدنيين، مؤكداً أن التهدئة لها دور في استدامة التقدم الذي تم إحرازه بهذا الشأن.
وأوضح أنه يجب العمل على دفع عملية السلام إلى الأمام في البلد الذي عانى من ويلات الحروب بما فيه الكفاية، حد تعبيره.
وطالب الوسيط الدولي القوات الحكومية وجماعة الحوثي بالالتزام بتنفيذ المبادرات التي اتخذوها سابقاً للتهدئة العسكرية، داعياً هذه الأطراف إلى اتخاذ التدابير اللازمة لتهدئة الأنشطةِ العسكريةِ بكافة أشكالها.
يأتي هذا في وقت عادت الأعمال القتالية إلى ضراوتها في محافظتي الجوف ومأرب، وشرقي العاصمة صنعاء، في أعقاب مقتل وجرح 150 جندياً من القوات الحكومية، في هجوم صاروخي منسوب للحوثيين، استهدف معسكراً في مدينة مأرب النفطية، السبت الماضي.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة
الأكثر قراءة
استطلاعات الرأي