fbpx

الصحفيان الوافي وصالح يوضحان لـ”المشاهد” ماحصل لهما

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز – وداد ناصر :

أكد الصحفيان نائف الوافي وطه صالح أن هناك قيادات عسكرية طمأنتهم أنه لن يحصل لهم أي سوء وبإمكانهم العودة إلى منازلهم في مدينة تعز التي غادروها في وقت متأخر من الليل بعد وصول طقم عسكري إلى جوار منزلهما وتلقي الزميل نائف الوافي اتصالًا من الاستخبارات العسكرية بالحضور.

وأوضح الوافي وصالح في اتصال مع مراسل “المشاهد” قبل كتابة هذا الخبر بنصف ساعة عصر اليوم أنهما غادرا منزلهما بعد إبلاغهم من مصادر بسرعة الخروج من منازلهم وأن هناك أمرًا بالقبض عليهما.

وأضاف الوافي لـ”المشاهد” أنه تلقى اتصالًا من ضابط في الاستخبارات العسكرية يطلب منه الحضور إلى مقرهم وكرر هذا الطلب أكثر من مرة.

وتشهد مواقع التواصل الاجتماعي اليوم تضامنًا مع الصحفيين الوافي وصالح بعد أن كتب الوافي في صحفته بالفيس بوك أنه غادر منزله وأن هناك طقمًا عسكريًا أمام بيته.

إقرأ أيضاً  (JSC) تطالب سلطات عدن بحماية الصحفيين

وكان للصحفيين الوافي وصالح نشاط واسع ومتواصل خلال الأربعة أيام الماضية في تناول قضية أسرة الحرق والتي قتل فيها 5 أشخاص من قبل مسلحين تابعين لأحد الألوية العسكرية، اتهمت أسرة الحرق في تصريحات صحفية لوسائل إعلام تلفزيونية أن من كان يقودهم هو قائد عسكري في اللواء 17 مشاة التابع لقيادة محور تعز ويدعي ماجد الأعرج).

وتناول الصحفيان في منشوراتهم المطالبة بضبط الجناه ووقف الانفلات الأمني في المدينة.

يشار إلى أن اليمن أكثر الدول التي يتعرض فيها الصحفيون للانتهاك والملاحقة والقتل خاصة منذ اندلاع الحرب في اليمن عام 2015م.

ويعد الصحفي الوافي وصالح من الصحفيين الذين لهما حضور إعلامي كبير في مدينة تعز، حيث يعمل الوافي في قناة الجزيرة مباشر وصالح مراسلًا لقناة المهرة.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة