fbpx

محافظ مأرب : هناك عراقيل لتصدير النفط

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
يتعمد الحوثيون استهداف محافظ مأرب، سلطان العرداة لأنه أصبح رمزا لمقاومتهم

مارب – مجاهد حمود

قال محافظ مأرب سلطان العرادة، السبت، بأن المحافظة مستعدة لاستئناف تصدير الغاز في الفترة المقبلة.

ونقلت وكالة سبوتنيك الروسية عن العرادة قوله “نحن مستعدون لاستئناف تصدير الغاز في الفترة المقبلة في مأرب”، مشيرًا إلى وجود عراقيل في ميناء بلحاف لاتعرف أسبابها.

وأضاف العرادة بأنه كان مفترض أن يتم التفاوض حول هذا الموضوع مع الشركات المعنية مثل “توتال” الفرنسية والكورية والشركة الأمريكية لما له من أهمية للاقتصاد اليمني.

ولفت العرادة إلى أن تصدير النفط من مأرب متوقف منذ وصول الحوثيين إلى السلطة، مشيرًا إلى أن المحافظة تنتج الغاز المنزلي وتغطي به كل محافظات الجمهورية بما في ذلك المناطق التي تحت سيطرة الحوثيين.

وأضاف بأن إنتاج النفط يتم من المصفاة المحلية بصافر ولكن بشكل محدود.

إقرأ أيضاً  الحوثيون ينفون نهب مكتبة "زبيد" التاريخية واعتقال مديرها

كما أوضح العرادة أن الحكومة اليمنية الحالية تعمل على “تطوير مشروع لإنشاء خط أنابيب لتصدير النفط، بديلًا عن الخط الذي يذهب إلى ميناء الحديدة الذي يحتله الحوثيون على البحر الأحمر”.

وأكد بأن النفط سيمر من الحقول في مأرب عبر الأراضي التي تسيطر عليها الحكومة إلى ميناء بلحاف بخليج عدن”، لافتاً بأن هذا المشروع ما زال قيد الدراسة لكن هناك حاجة إلى أموال ضخمة لتنفيذه.

يذكر أن اليمن كانت تنتج نحو 500 ألف برميل من النفط يوميًا قبل اندلاع الحرب في البلاد في عام 2015، لكن الآن لا يتجاوز إنتاج النفط في اليمن 50 ألف برميل يوميًا.

وتشهد محافظة مأرب، منذ فبراير الماضي، تصعيدًا عسكريًا من قبل الحوثيين بعد إطلاق الجماعة عملية عسكرية للسيطرة على مركز المحافظة مدينة مأرب.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة