fbpx

المشاهد نت

اتفاق أممي حوثي على التهدئة في الحُديدة

الحُديدة – منال شرف :

أقر وفد لجنة تنسيق إعادة الانتشار التابعة لجماعة الحوثيين و”أونمها” بالحاجة إلى إعادة عمل الآليات المشتركة.

واتفقت بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة “أونمها” مع وفد لجنة إعادة الانتشار التابعة للحوثيين، في اجتماع عُقد، يوم أمس، برئاسة نائبة رئيس البعثة، فيفيان بيري، على الحفاظ على التواصل المتواتر والصريح والمفتوح.

ورأى المشاركون، في الاجتماع، ضرورة التركيز على التهدئة والتعاون بين الأطراف اليمنية، والتصدي الفعال لخروقات وقف إطلاق النار في المحافظة، والتي “لا تزال تؤثر على الفئات الأكثر ضعفًا”.

إقرأ أيضاً  قلق أمريكي بشأن تعثر الهدنة

وناقش الاجتماع، بحسب تغريدة للبعثة، حرية تنقل البعثة في محافظة الحُديدة، والتحديات الإنسانية التي يواجهها السكان، بما في ذلك إزالة الألغام، والاستعراض العسكري الأخير في مدينة الحديدة.

وكانت البعثة قد طالبت بالحفاظ على الحُديدة خالية من المظاهر العسكرية، بعد التواجد العسكري الكبير للحوثيين والاستعراض الذي شهدته المدينة.

مقالات مشابهة