مشائخ المهرة يعلنون رفضهم إقامة معسكر للتحالف في منطقة سيحوت

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

المهرة – بديع سلطان:
جدد مشائخ وقيادات محافظة المهرة (شرقي اليمن)، رفضهم إقامة معسكراتٍ للقوات السعودية في المحافظة.

جاء ذلك في اجتماعٍ لقيادات وشخصيات ومشائخ المهرة، عقد في منطقة عتاب، بمديرية سيحوت؛ هدف إلى مناقشة الأوضاع في المحافظة بعد محاولاتٍ لإنشاء معسكرٍ تابع لقوات التحالف في المنطقة.

وأكد الاجتماع ضرورة نبذ الخلافات وتوحيد صف أبناء المهرة، بما يضمن حقوق أبناء المحافظة، كما أكدوا رفضهم إقامة معسكرات في منطقة أعتاب، ورفضهم لمحاولات الاستفزاز المتكررة من قبل القوات السعودية، وفق ما جاء في الاجتماع.

كما أعلن أبناء المنطقة، خلال الاجتماع، رفضهم عملية التحشيد والتجنيد لأبناء القبائل؛ بهدف زرع الفتنة بين أبناء المهرة، وتوصل الاجتماع على ضرورة سحب المسلحين القبليين، وهو الأمر الذي وافقت عليه الشخصيات العامة والمشائخ في اللقاء.

إقرأ أيضاً  لحج : عمال يتظاهرون أمام مطار حربي

وقضى اتفاقٌ سابق بين أبناء ومشايخ منطقة عتاب والقوات السعودية، بإيقاف بناء معسكرٍ داخل المنطقة، والاكتفاء بالمعسكرات المجاورة، إلا أن القوات السعودية عملت منذ بداية العام الحالي 2019م، على استحداث وإنشاء معسكر في أراضٍ قريبة من الساحل تابعة لمديرية عتاب؛ الأمر الذي ضيّق الخناق على الصيادين، خصوصاً العاملين منهم في تجفيف السردين.

وتتواصل الاحتجاجات في محافظة المهرة، ضد استحداثاتٍ عسكرية وأمنية قامت بها القوات السعودية في مناطق مختلفة من المحافظة الحدودية مع سلطنة عُمام، والمشكلة على بحر العرب.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة