المكفوفون يحتجون أمام مقر “اليونيسف” بصنعاء

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

صنعاء – عصام صبري:

نظم عدد من المكفوفين من مركز النور في صنعاء، وقفة احتجاجية أمام مكتب منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف”.
وأوضح بيان صادر عن الوقفة، حصل “المشاهد” على نسخة منه، أن “القصف الذي طال مقر مركزهم في الـ5 من يناير 2016، تسببت بوقوع إصابات وأضرار نفسية للمكفوفين الأطفال الذين كانوا بالمركز”.
وطالب المشاركون في الوقفة، المجتمع الدولي “بالتحقيق في جريمة استهداف طائرات التحالف العربي لمركز النور في ذلك الوقت”.
ونظم مركز النور لتأهيل المكفوفين، أمس، حفلاً فنياً وخطابياً، إحياءً للذكرى الـ4 لاستهداف طائرات التحالف للمركز.
وكان تقرير صادر عن منظمة هيومن رايتس ووتش، قال إن “فريقاً تابعاً للمنظمة استنتج أن التحالف العربي حصل على معلومات استخبارية بشأن استيلاء الحوثيين على “مركز دار النور لرعاية وتأهيل المكفوفين”، وإخلائه من سكانه، واستخدامه كمقر عسكري. كما وجد الفريق المشترك أن المبنى سقطت الحماية القانونية عنه، حيث أصبح هدفاً عسكرياً مشروعاً.
وأوضح التقرير أن “الحوثيين كانوا قد أنشأوا مكتباً في المجمع الخاص بالمكفوفين، ونشروا حرّاساً عند المدخل، ووزّعوا رجالاً وعربات بشكل منتظم داخله. لكن تواجد المقاتلين، لا يعفي التحالف بأخذ الخطر المحتمل على المدنيين بعين الاعتبار”.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة