“أطباء بلا حدود” تطالب بوضع حد لاقتحام المستشفيات بتعز

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

متابعات – مازن فارس :

طالبت منظمة أطباء بلا حدود، الثلاثاء، سلطات محافظة تعز (جنوبي غرب اليمن)، بحماية المرافق الطبية والمرضى، ووضع حد للاقتحامات المسلحة للمستشفيات.
وقالت المنظمة، في سلسلة تغريدات على موقع التدوين المصغر “تويتر”، إن مسلحين اقتحموا غرفة طوارئ في مستشفى الثورة العام، وقاموا بإطلاق النار، وقتلوا مريضاً، مساء الاثنين. مشيرة إلى أن هذه الحادثة “هي الثانية من نوعها خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة.
وأضافت: “لقد حدثت عدة عمليات اقتحام مسلح لمستشفى الثورة على مدى الـ12 شهراً الماضية، متجاهلة الدعوات المتكررة لاحترام المساحات الإنسانية” .
وطالبت المنظمة السلطات المعنية في تعز، بالإيفاء بالتعهدات بضمان حماية المرافق الطبية والمرضى وسلامتهم.
وقالت إن “التغاضي التام عن الطبيعة الإنسانية والطبية للمستشفيات والمرافق الصحية، أمر غير مقبول”. مشددة على ضرورة وضع حد للاقتحامات المسلحة للمستشفيات.
وجددت “أطباء بلا حدود” دعوتها لجميع المسلحين وطواقم الأمن، لاحترام المرافق الصحية، بوصفها مساحات إنسانية، وضمان حماية الكوادر الطبية والمرضى ومرافقيهم.
وسبق أن تعرض مستشفى الثورة، خلال العام الماضي، لعدة عمليات اقتحام واعتداءات من قبل مسلحين، آخرها في منتصف أكتوبر الماضي، أسفر عن الواقعة حينها مقتل شخص وإصابة آخر.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة
الأكثر قراءة
استطلاعات الرأي