الحكومة : الهجوم على معسكر في مأرب نسف لجهود إحلال السلام

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

متابعات – مازن فارس :

اعتبرت الحكومة اليمنية، اليوم الأحد، استهداف جماعة الحوثي لمعسكرتابع للحكومة في محافظة مأرب هو نسف لجهود إنهاء الحرب وإحلال السلام في اليمن .

وقال وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني في تغريدة له في تويتر أن الهجوم يضع الصراع “أمام مرحلة جديدة عنوانها الحسم العسكري”.

وطالب الإرياني، المبعوث الخاص لليمن مارتن غريفيث، بموقف وإدانة واضحة لما وصفه بالهجوم “الوحشي”، معتبراً استمرار الصمت إزاء الهجوم وتصعيد الحوثيين “بمثابة تواطؤ وضوء أخضر لارتكاب المزيد من الجرائم”، حد قوله.

واتهمت الرئاسة والحكومة ، جماعة الحوثي، بالوقوف خلف حادثة القصف الصاروخي التي استهدفت معسكراً للقوات الحكومية في مأرب، وأسفر عنه مقتل 79 وإصابة 81 آخرين من منتسبي الجيش والمدنيين، وفقاً لناطق الجيش العميد عبده مجلي.
وقالت وزارة الدفاع اليمنية إن الهجوم تم بصاروخ باليستي، متهمة جماعة الحوثي بتدبيره انتقاماً لمقتل قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني.
ويأتي الاتهام الحكومي عقب زيارة لوفد من الاتحاد الأوروبي لاستئناف عملية السلام في اليمن، حيث التقى سفراء الاتحاد الأوروبي في اليمن، أمس، رئيس الحكومة معين عبدالملك، ووصلوا، اليوم، إلى صنعاء، للالتقاء بقيادات جماعة الحوثي.
ومنذ بدء الحرب باليمن في مارس 2015، دأبت جماعة الحوثي على تنفيذ هجمات بطائرات بدون طيار، وصواريخ باليستية، وقوارب مفخخة؛ تستهدف قوات حكومية وأخرى تابعة للتحالف العربي بقيادة السعودية

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة
الأكثر قراءة
استطلاعات الرأي