مسؤول محلي يكشف لـ” المشاهد”عن وجود مواد كيمائية خطيرة في لحج

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
الموقع الذي تم منه استخراج مواد كيمائية مدفونة في محافظة لحج

لحج – خالد محمد :

قام مجهولون أمس باستخراج مواد كيمائية خطيرة كانت مدفونة في محافظة لحج جنوب اليمن.

وكشف مدير عام مكتب الهيئة العامة لحماية البيئة في محافظة لحج المهندس فتحي عبدالله الصعو لـ”المشاهد” عن تعرض موقعين دفنت فيهما مواد كيمائية في منطقة بئر عمر بمديرية تبن للنبش.

وأضاف الصعو أن المواد الكيمائية هي عبارة عن مبيدات زراعية تمت مصادرتها قبل سنوات من قبل السلطات المحلية حينها، لافتا إلى أن إعادة استخدام هذه المواد يشكل خطورة كبيرة على المواطنين وإعادة استخدامها أيضًا حسب الصعو يسبب تأثيرات سلبية على التربة والحيوانات.

إقرأ أيضاً  السلطة المحلية في تعز تقر منع دخول القات

وأكد الصعو أن مكتب الهيئة في المحافظة بالتنسيق مع الهيئة العامة في محافظة عدن والمنظمات ذات العلاقة سوف يقومون بالتحرك لإيجاد طرق سليمة وصحية للتخلص من ماتبقى من المواد الكيمائية والتحري حول من قام بأخذ كميات من المواد الكيمائية المدفونة حتى لا تتسبب بكارثة صحية و بيئية.

يشار إلى أنه يتم إدخال العشرات من أصناف المبيدات الزراعية الممنوعة إلى اليمن عن طريق التهريب، وتسبب هذه المبيدات من المواد الكيمائية أضرار صحية خطيرة على المدى المتوسط، حيث يرجع الكثير من الأطباء تزايد حالات مرضى السرطان في اليمن على هذه المبيدات الممنوعة.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة