fbpx

إجراءات مواجهة “كورونا” بصنعاء تثير مخاوف المواطنين

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
باب اليمن في صنعاء - صورة ارشيفية

صنعاء – مكرم عبدالملك:

تشهد مدينة صنعاء حالة من الخوف في أوساط المواطنين، بعد اتخاذ حكومة الحوثيين جملة من الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس “كورونا”.

وأقرت جماعة الحوثي، اليوم، إغلاق المنافذ البرية في المناطق الخاضعة لسيطرتها أمام جميع المسافرين لمدة أسبوعين ابتداء من اليوم ويستثنى من ذلك البضائع والشحن .

كما أقرت الجماعة اتخاذ الإجراءات القانونية الصارمة إزاء أي شخص يقوم بنشر ما وصفته بـ”الشائعات والأخبار الكاذبة وإثارة الهلع بين المواطنين” بشأن كورونا .


وقال مواطنون لـ”المشاهد” إن إعلان جماعة الحوثي إغلاق المدارس وتوقيف الدراسة في الجامعات لمدة شهر، جعل الكثير يتوجسون من أن لا تكون هذه الإجراءات احترازية، بقدر ما تؤكد تسجيل حالات إصابة في المرافق التعلمية لم تفصح جماعة الحوثي عنها.
وبرر وزير التعليم العالي في حكومة جماعة الحوثي، حسين حازب، في تصريحات صحفية نقلتها وسائل إعلام حوثية، قرار توقيف الدراسة، بأنه يأتي تنفيذاً لقرارات اللجنة الوزارية العليا لمكافحة الأوبئة، وبناءً على قرارات اللجنة العليا للتنسيق والقبول في التعليم العالي، ومذكرة وزارة الصحة العامة والسكان بشأن تعليق العملية التعليمية بالجامعات، كإجراءات احترازية لمواجهة “كورونا”.
وأشار حازب إلى أن الوزارة أقرت إيقاف الفعاليات الاحتفالية التي تقيمها الجامعات أو الطلاب للتخرج أو أية مناسبات أخرى، وتوجيه الجامعات والكليات المستقلة بإنزال مراجعات دراسية للطلاب في مواقعها الإلكترونية لتمكينهم من البقاء على اتصال بجامعاتهم عبر مواقع التواصل الخاصة بالجامعة وكلياتها وأقسامها.
وأعلنت وزارة التعليم الفني والتدريب المهني الخاضعة لسيطرة الحوثي، هي الأخرى، أمس، تعليق الدراسة بالمعاهد المهنية والتقنية الحكومية والخاصة وكليات المجتمع والمراكز التدريبية ومعاهد اللغة الإنجليزية، لمدة شهر، ابتداءً من اليوم.
بدورها، أعلنت وزارة الخدمة المدنية والتأمينات في صنعاء، أمس، تعليق العمل بنظام البصمة في كافة وحدات الجهاز الإداري للدولة والقطاعين العام والمختلط والقطاع الخاص، لمدة شهر، اعتباراً من اليوم.
وقالت الوزارة الخاضعة لسيطرة الحوثيين، إن قرار تعليق العمل بالبصمة الوظيفية يأتي تنفيذاً لقرارات اللجنة الوزارية العليا، ومذكرة وزارة الصحة العامة والسكان، كإجراء احترازي لمواجهة فيروس كورونا، على أن يتم إثبات الحضور والانصراف بوسائل إدارية أخرى.
كما وجهت وزارة السياحة الخاضعة لسيطرة الحوثي، أمس، بمنع الشيشة في كافة المقاهي والكافيهات.
وكان الحوثيون أعلنوا أنهم قرروا إيقاف الرحلات الجوية التي تصل إلى مطار صنعاء، لمدة أسبوعين، في إطار إجراءات وقائية من فيروس كورونا، اعتبارا من السبت الماضي.
من جهتها، أعلنت الحكومة اليمنية، السبت الفائت، وقف الرحلات الجوية في المطارات الخاضعة لسلطتها، ابتداءً من الأربعاء المقبل، في إطار إجراءات منسقة مع منظمة الصحة العالمية ومركز الملك سلمان للأعمال الإنسانية، بهدف منع انتقال فيروس كورونا.
وأقرت الحكومة إجراءات مشابهة على المنافذ البرية، وإغلاق المؤسسات التعليمية لمدة أسبوع، واعتماد مليار ريال (الدولار يعادل 600 ريال) كميزانية طارئة لمواجهة الوباء.
وفي وقت سابق، أعربت منظمة الصحة العالمية عن مخاوفها من انتقال الجائحة إلى البلدان الضعيفة التي تشهد نزاعات مسلحة، كاليمن وسوريا وليبيا.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة