fbpx

إيقاف ضخ الوقود إلى محطة الحسوة بعدن

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
محطة الحسوة الكهربائية

عدن – بديع سلطان :

توقفت عملية ضخ مادة المازوت إلى محطة الحسوة الكهروحرارية بمدينة عدن (جنوب اليمن)؛ بسبب عدم تطابقها مع المواصفات المطلوبة.
يأتي ذلك في ظل أزمة خانقة للكهرباء في المدينة الساحلية، وصلت إلى قرابة 18 ساعة انقطاعاً، مقابل 6 ساعات تشغيلاً، بسبب نفاد الوقود في محطة توليد الحسوة.
وقال الإعلامي في المؤسسة العامة للكهرباء بعدن، شكيب راجح، لـ”المشاهد”، إن توربينات محطة الحسوة والغلايات المشغلة للمحطة لا تعمل إلا بوقود خاص بمواصفات محددة من الشركة المصنعة للمولدات.
وأكد راجح أن تشغيل التوربينات بوقود غير متطابق مع المواصفات، يُعرض مولدات المحطة للتلف، جراء عملية الاحتراق خلال توليد الطاقة.
وكانت الباخرة المحملة بالوقود المخصص لتشغيل المحطة، أفرغت آلاف الأطنان من المازوت في ميناء الزيت بمديرية البريقة، إلى خزانات شركة مصافي عدن.
وأشار راجح إلى أن عملية الضخ من خزانات مصافي عدن إلى محطة الحسوة، توقفت، بعد أخذ عينات من الوقود، وتأكد عدم مطابقتها للمواصفات.
وتعاني مدينة عدن منذ عام 2015، تدهوراً واضحاً في خدمة الكهرباء والطاقة بشكل عام، غير أنها تدهورت بشكل كارثي منذ نحو عام، بسبب عدم انتظام تزويد محطات التوليد الكهربائي بالوقود اللازم للتشغيل.
وتراجعت ساعات تشغيل الكهرباء في عدن، منذ نحو أسبوعين، لتصل إلى أقل من 6 ساعات في اليوم الواحد، رغم تزايد الطلب على الطاقة في هذا الوقت من العام في المدينة الساحلية؛ نتيجة ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة.

إقرأ أيضاً  ذمار … فعالية في ذكرى رحيل الشاعر البردوني

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة