fbpx

الضالع: اندلاع اشتباكات على خلفية ثأر قبلي

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
مدينة الضالع جنوب اليمن

الضالع – إبراهيم ناجي
اندلعت اشتباكات قبَلية، على خلفية قضية ثأر بين أسرتين في إحدى عزل مديرية الشعيب، بمحافظة الضالع (جنوب اليمن).

وقالت مصادر محلية ل “المشاهد“: إن طرفي المواجهات من قبيلة بني مسلم وبني عنفد استخدما مختلف الأسلحة خلال الاشتباكات التي واستمرت حتى مساء أمس الأحد.

يأتي ذلك بعد أقل من أسبوع، على مقتل جندي بجبهة مريس، يدعى قاسم مثنّى المسلمي، في إحدى مستشفيات عدن بعد أن أسعف إليها جريحًا من الجبهة.

ويتبع المسلمي قوات اللواء 83 مدفعية، في الجيش الوطني، وبعد إصابته في مواجهات مع الحوثيين على جبهة مريس، تم نقله إلى مستشفى صابر بعدن؛ ليتم اختطافه وإعدامه، على خلفية اتهامه بجريمة قتل في الشعيب قبل أشهر.

إقرأ أيضاً  تقرير جديد يكشف عن وضع اليمن في مؤشر السلام العالمي

واتهمت مصادر قبلية في الضالع مدير البحث الجنائي في عدن، العميد صالح الشعيبي بتسهيل مهمة الخاطفين، كونه ينتمي لآل القملي، التي تعرَّض أحد أفرادها للقتل من قبل المجني عليه، في ظل وساطة قادتها قيادات في ألوية المقاومة الجنوبية بالضالع؛ لوضع هدنة بين الطرفين.

يشار إلى أن مديريات الضالع تعاني من غياب الأمن منذ أعوام؛ مما دفع المواطنين للإحتكام إلى العرف القبلي، الأمر الذي حوّل القضايا الجنائية إلى حروب قبلية، في مؤشر جديد على تنامي الثارات القبلية في الضالع.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة