fbpx

المشاهد نت

مسؤول في الحكومة يوضح سبب تأجيل المفاوضات حول الأسرى

صورة تعبيرية

صنعاء – فاطمة العنسي:

أجلت جولة المفاوضات التي أعلن عنها من قبل مكتب المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتت غريفيث، بشأن ملف الأسرى والمعتقلين.
وأبلغ مكتب غريفيث، الثلاثاء، طرفي النزاع في اليمن، بتأجيل موعد الجولة الجديدة للمفاوضات بشأن ملف الأسرى والمعتقلين، إلى أجل غير مسمى.
وقال مسؤول في الحكومة اليمنية، في تصريحات صحافية، إن التأجيل قد يكون نتيجة التدابير الاحترازية الخاصة بمواجهة فيروس كورونا “كوفيد 19”.
وكانت جماعة الحوثي أعلنت، في وقت سابق، عن تلقيها دعوة من الأمم المتحدة لحضور مشاورات جديدة بشأن الأسرى، كان المقرر أن تبدأ غداً الخميس 19 نوفمبر، في العاصمة الأردنية عمّان.
وأشار مسؤول ملف الأسرى لدى حكومة جماعة الحوثي، عبدالقادر المرتضى، في تغريدة له على حسابه في “تويتر”، إلى أنه “تم إبلاغنا من قبل الأمم المتحدة بتأجيل موعد جولة المفاوضات على ملف الأسرى الذي كان مقرراً أن تبدأ الخميس، في العاصمة الأردنية عمّان، إلى وقت لاحق لم يتم تحديده بعد”.
يذكر أن مكتب المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، أعلن الشهر الماضي، عقب نجاح صفقة تبادل الأسرى والمعتقلين في المرحلة الأولى، عن مفاوضات جديدة بين الطرفين ستعقد قبل نهاية نوفمبر الجاري.
ورعت الأمم المتحدة، في منتصف أكتوبر المنصرم، أكبر صفقه تبادل للأسرى والمعتقلين في اليمن، بين الحكومة اليمنية وجماعة أنصار الله (الحوثيين)، منذ بداية الحرب في 2015، وشملت الصفقة إطلاق سراح 1056 أسيراً.

مقالات مشابهة