مجموعة هائل تؤكد التزامها بثقة المجتمع

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز – متابعات

قالت مجموعة هائل سعيد أنعم وشركاه: “إنها ملتزمة بقيمها وثقة المجتمع الراسخة التي تحظى بها، ولن تتهاون في حماية تلك المكاسب، والتصدي لكل من يحاول الإضرار بها”.

وأكدت المجموعة في بيان، تلقى “المشاهد” نسخةً منه، تقيّد كل أنشطتها بالنظام والقانون ومبادئ النزاهة والشفافية والقيم المجتمعية والمهنية الأخلاقية في أعلى مستوياتها، وبأكثر المعايير صرامةً، متنزهة عن أي شبهة فساد أو أي انتهاكات إدارية أو مخالفات قانونية، وفق وصف البيان.

وأشار البيان إلى أن المجموعة “الوطنية” تنظر إلى سمعتها وثقة المجتمع والمتعاملين معها باعتبارها رأسمالها الحقيقي الذي لا تساوم فيه ولا يمكن أن تقايضه بأي مصالح أو مكاسب مزعومة.

ولفتت المجموعة إلى ما وصفته “بالشائعات والأكاذيب والأخبار المضللة والتهم الباطلة” على بعض صفحات مواقع التواصل الاجتماعي من منشورات وتغريدات ووسائط مرئية تستهدف المجموعة، وتحاول النيل منها.

وأضافت المجموعة أن تلك الشائعات تظهر من حين إلى آخر بشكل عشوائي أو ضمن حملات منظمة وممولة؛ بهدف هز ثقة الرأي العام والمجتمع بها كمجموعة وطنية واقتصادية رائدة ومسولية مجتمعيًا ودور تنموي واقتصادي مشهود له منذ أكثر من ثمانية عقود، بحسب البيان.

إقرأ أيضاً  مستجدات ميدانية جديدة في مأرب

كما أكدت أن علاقتها بأجهزة ومؤسسات الدولة وكياناتها المختلفة قائمة على أسس ومبادئ منذ تأسيس المجموعة في 1938 وحتى اليوم، ولن تحيد عنها ومن يدعي غير ذلك فعليه إثباته بالطرق القانونية، وعبر القنوات الرسمية والجهات المعنية المخولة.

وقالت المجموعة: إن كل ما تم تداوله وإثارته من بعض الحسابات الوهمية أو الحقيقية والمواقع الصفراء من مزاعم وتهم وافتراءات باطلة بشأن استفادة المجموعة من الوديعة السعودية؛ فإنها كسابقتها من قضايا ومواضيع مزعومة لا تعدو أن تكون مجرد محاولات بائسة لتشويه سمعة المجموعة وتضليل الرأي العام.

وأكدت استعدادها للمثول أمام أي جهة قضائية أو حكومية، وتقديم كل المستندات والوثائق التي تثبت التزامها التام بكل الإجراءات القانونية بشأن الاستفادة من الوديعة السعودية، وفقًا للآلية المعتمدة من البنك المركزي وكافة الجهات المعنية.

وكانت عدد من الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، ومواقع إخبارية، قد شنت حملات إعلامية ضد مجموعة هائل سعيد أنعم، تتهمها بالاستحواذ على التسهيلات التي تقدمها الوديعة السعودية والبنك المركزي بعدن؛ لاستيراد السلع الأساسية كالدقيق والقمح وغيرها.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة