تواصل تدمير معلمًا تاريخيًا في الحديدة

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
قصر السخنة التاريخي في محافظة الحديدة - صورة متناقلة

الحديدة – وضحة عبده :

تعرض قصر السخنة التاريخي في منطقة السخنة بمحافظة الحديدة الواقعة تحت سيطرة جماعة الحوثي ( غرب اليمن ) إلى التدمير وهدم أجزاء كبيرة منه.

وأوضحت مصادر إعلامية في مدينة الحديدة لـ”المشاهد” أن مستثمرًا مدعومًا من نافذين تابعين لجماعة الحوثي قام بهدم أجزاء من القصر قبل يومين، ومازال الهدم جاريًا حتى اليوم السبت.

وفي ذات السياق اتهم مدير مكتب الثقافة في محافظة الحديدة سعد سليكه في تصريحات صحفية نقلتها مواقع إخبارية يمنية عنه، جماعة الحوثي الوقوف خلف تدمير القصر التاريخي في محافظة الحديدة.

واعتبر سليكه ماتقوم به جماعة الحوثي هو مخططًا لتدمير المعالم التاريخية والتراثية في محافظة الحديدة، موضحًا أن جماعة الحوثي سبق وقامت بتدمير معالم تاريخية في مدينة الحديدة أو تحويلها إلى سجون أو مخازن للأسلحة أو مواقع عسكرية في مناطق الزيدية والزهرة وزبيد وبيت الفقيه، وأكد أن جماعة الحوثي قامت من قبل بتفجير قلعة ميدي وتحويل قلعة الكورنيش في مدينة بالحديدة…

إقرأ أيضاً  موظفو المنطقة الحرة يهددون بتصعيد احتجاجاتهم

وناشد سليكه المنظمات والجهات الدولية المعنية بالحفاط على التراث بالتدخل لإيقاف تدمير المعالم التراثية والأماكن التاريخية في محافظة الحديدة.

وتعرضت العشرات من المواقع التاريخية في اليمن إلى التدمير منذ اندلاع الحرب من قبل الأطراف المتصارعة في اليمن، وكانت غارات طيران التحالف أكثر من قامت بتدمير مواقع تاريخية اتخذت منها جماعة الحوثي مواقع عسكرية، وأبرزها قلعة القاهرة التاريخية في محافظة تعز.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة