fbpx

مقتل مدني في إطلاق نار جنوب الحديدة

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

الحديدة – صلاح بن غالب

قُتل مواطن في مدينة الخوخة، جنوب محافظة الحديدة (غرب اليمن)؛ متأثرا بطلقة نارية من قبل مسلح، دون معرفة الأسباب.

وقال شهود عيان ل “المشاهد” إن عسكريا منتسبا للواء السابع مقاومة، التابع للقوات المشتركة بالساحل الغربي، أطلق النار داخل مدينة الخوخة.

وأضاف الشهود أن الأعيرة النارية أسفرت عن إصابة مواطنيَين اثنيين، تم نقلهما إلى أحد مستشفيات المدينة.

وأكد شهود العيان أن أحد المصابين فارق الحياة، مساء الجمعة، متأثراً بجراحه، وهو من أهالي مديرية بيت الفقيه، ويعمل في مصنعٍ لأحجار البناء، ويُعرف بين الأهالي بلقب “الكبيع”.

وأشار الشهود إلى أن الجريح الآخر لا يزال يتلقى العلاج، ولم يتبين سبب إطلاق النار.

إقرأ أيضاً  فرار سجناء متهمين بقضايا قتل في مدينة إب

إلا انهم أكدوا بأن رجال الأمن تمكنوا من القبض على الجاني، مطلق النار، وإيداعه سجن شرطة المدينة.

ويشكو مواطنو مدينة الخوخة جنوب الحديدة الخاضعة لسيطرة القوات المشتركة الموالية للحكومة اليمنية من انفلات أمني، وتكرر حوادث إطلاق النار بين التشكيلات العسكرية.

وغالبا ما تؤدي تلك الحوادث إلى سقوط ضحايا مدنيين، ففي مطلع يونيو/حزيران الماضي قُتل مدني يدعى أحمد بهيدر برصاص عسكريين تابعين للقوات المشتركة، وما زال أولياء دم الضحية يطالبون بمحاكمة القتلة، بعد توقف محاكمتهم منذ أواخر أغسطس/آب الماضي.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة