fbpx

توثيق أكثر من 69 انتهاكًا بحق المدنيين في منطقة العمود بمأرب

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

مأرب – مجاهد حمود :

قالت الشبكة اليمنية للحقوق والحريات في تقرير لها مساء الثلاثاء إنها وثقت “69” انتهاكًا ارتكبه الحوثيون خلال الأسبوع الماضي بحق المدنيين في منطقة العمود مديرية الجوبة محافظة مارب (شمال اليمن).

وأوضح التقرير الذي حمل اسم (ويستمر القتل والحصار) أن الحوثيين قصفوا عشوائيًا المناطق الآهلة بالسكان بمديرية العبدية، بالصواريخ البالستية والطيران المسير، ومدافع الهون والهوزر وقذائف الدبابات، والأسلحة الثقيلة والمتوسطة، والتي تسببت في مقتل (20) مدنيًا بينهم (4) نساء و(6) أطفال، وإصابة (30) مدنيًا بينهم أطفال ونساء.

وأضاف التقرير أنه تم تدمير وتضرر (9) منازل بين ضرر جزئي وكلي، وتضرر أكثر من (10) مركبات مختلفة الأنواع تابعة للمواطنين إضافة إلى تدمير مسجد السنة بمنطقة العمود في مديرية الجوبة.

وأشار التقرير، إلى نزوح أكثر من ” 10000″ أسرة إضافة إلى تهجير (1500) طالب من مركز دار الحديث مع عائلاتهم.

ونوه التقرير بأنه بعد استهداف الحوثيين للمركز الواقع في منطقة العمود بصاروخين بالستيين، قاموا بإغلاق تام لجميع المرافق التعليمية في مديرية الجوبة، وحرمان قرابة (5740) طالبًا وطالبة من مواصلة تعليمهم.

إقرأ أيضاً  محامٍ لـ"المشاهد" : محاولات لحرف مسار قضية السنباني

وأكد التقرير أن مديرية الجوبة، باتت تعاني عجزًا ونقصًا كبيرًا في جميع المتطلبات الأساسية وفي مقدمتها مواد الغذاء والدواء، وذلك جراء حصار الحوثيين لها .

ودعت الشبكة اليمنية، كافة المنظمات الدولية والمحلية إلى ممارسة كافة وسائل الضغط لفك الحصار الخانق على أبناء مديرية العبدية ونزع الألغام التي قام بزراعتها الحوثيون في مداخل ومخارج المديرية.

وطالبت كلاً من منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن والصليب الأحمر الدولي بإدانة الحصار والجرائم بحق المدنيين من قبل الحوثيين، وفك الحصار المفروض وتسيير قافلة إغاثية لكسر الحصار المفروض على قرى العبدية وإسعاف الجرحى وإدخال المساعدات اللازمة للأسر التي باتت بلا مأوى.

وتشهد محافظة مأرب مواجهات هي الأقوى بين الحوثيين والقوات الحكومية منذ قرابة شهر في جميع الجبهات وذكرت تقارير سابقة نزوح أكثر من 8 آلاف أسرة خلال الشهرين الماضيين.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة