fbpx

إحصائية صادمة.. 200 حادثة اغتيال بعدن منذ 2015

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
منظر عام لمدينة عدن

عدن – شهاب العفيف

وجهت الحكومة اليمنية، الأجهزة الأمنية في مدينة عدن (جنوب اليمن)، بالتحقيق في حادثة اغتيال مسؤول تربوي بالمدينة.

وقالت وكالة الأنباء “سبأ” الحكومية، إن رئيس الوزراء معين عبدالملك، وجه الأجهزة الأمنية المختصة في العاصمة المؤقتة عدن، بسرعة التحقيق وملاحقة الجناة المتورطين في عملية الاغتيال التي استهدفة مدير إدارة تحفيظ القرآن الكريم بمكتب التربية والتعيم، إيهاب باوزير.

وأضافت أن معين استمع خلال اتصال هاتفي أجراه مع محافظ عدن رئيس اللجنة الأمنية بالمحافظة، إلى تفاصيل أولية عن ملابسات الحادثة والإجراءات المتخذة في ذلك.

وكان موظفون بمكتب التربية والتعليم، قد أكدوا، لـ “المشاهد” أن مسلحين مجهولين أطلقوا النار على مدير قسم تحفيظ القرآن بمكتب التربية، إيهاب باوزير، أثناء خروجه من مبنى المكتب في مديرية خور مكسر، وتوفي على الفور.

إقرأ أيضاً  جماعة الحوثي تحسم الجدل بشأن مقتل المشاط

وفي مطلع نوفمبر/تشرين ثاني الماضي، قال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان إن مدينة عدن جنوبي اليمن، شهدت 200 حادثة تصفية جسدية منذ العام 2015، ودعا إلى فتح تحقيق فوري في حوادث الاغتيال.

وتشهد مدينة عدن إنفلاتًا أمنيًا نتيجة تعدد التشكيلات الأمنية والعسكرية المنضوية تحت قيادة المجلس الانتقالي المسيطر على عدن منذ أغسطس/آب 2019 بعد مواجهات مع القوات الحكومية وطردها من محافظة عدن.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة