fbpx

مبادرة لتقديم الرعاية والدعم للمرضى النفسيين بتعز

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز – نجوى حسن :

يواصل مجموعة من طلاب قسم التمريض في جامعة تعز للسنة الرابعة العمل ضمن مبادرة إنسانية تقدم الرعاية للمرضى النفسيين.

وأوضحت براءة الكامل رئيس المبادرة لـ”المشاهد” أن المبادرة تهدف إلى العمل على تخفيف المعاناة عن المرضى النفسيين في مستشفى الأمراض النفسية من خلال تقديم الملابس و جزء من الوجبات الغذائية، وأدوات نظافة الشخصية إضافة الى العاب رياضية.

وأضافت أن المبادرة انطلقت قبل أربع سنوات وكل دفعة من طلاب قسم التمريض تتولى العمل فيها.

مشيرة إلى أن المبادرة التي نقوم بها هي تكميلية لما قام بها زملائي السابقين، ولكنها كانت صغيرة.

وقالت براءة إن شباب المبادرة يحاولون التغلب على كل الصعوبات من أجل استمرار عمل المبادرة من خلال توفير الدعم المناسب.

وأكدت أن عمل المبادرة لا يقتصر على تقديم المساعدات وإنما إلى
الدعم المعنوي من خلال القيام بزيارات مستمرة وتقديم برامج صباحية تتضمن تمارين رياضية وترفيهية.

وفي ذات السياق قال مدير مستشفى الأمراض النفسية والعصبية بمحافظة تعز عادل ملهي لـ”المشاهد” إن عدد المرضى الذين يترددون إلى مستشفى الأمراض النفسية والعصبية بمحافظة تعز يترواح بين 120 و 150 مريضًا.

إقرأ أيضاً  "مصادر الدخل" بشبوة ملوثة بألغام الحوثي

وحول زيادة عدد المرضى النفسيين عزا مدير مؤسسة الرعاية النفسية أكرم الأسيري لـ”المشاهد” أسباب ذلك إلى استمرار توسع رقعة الصراع والحرب في البلاد بالإضافة إلى نقص الخدمات لمرضى النفسية والعصبية.

وأكد لـ”المشاهد” أن 50% من المرضى النفسيين لايذهبون للعلاج خوفًا من الوصمة الاجتماعية.

يشار إلى أن منظمة الصحة العالمية تؤكد أن واحداً من كل خمسة أشخاص، أو 22%، ممن يعيشون في منطقة متأثرة بالنزاع يعانون من الاكتئاب والقلق واضطراب ما بعد الصدمة والاضطراب الثنائي القطب أو الفصام، مشيرة إلى أن الاكتئاب والقلق يزدادان مع تقدم العمر في أوضاع الصراع ووصل عدد الذين يعانون من أمراض نفسية وعقلية إلى نحو 5.5مليون يمني، وفق دراسة لمؤسسة التنمية والإرشاد الأسري حول تقدير انتشار الاضطرابات النفسية بين سكان اليمن.




Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة