ملتقي عسكري حوثي فى صنعاء هدفه خطير

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

المشاهد-خاص:
باشرت اللجان العسكرية الميدانية التي شكلتها جماعة الحوثي تحت مسمى”الملتقى العسكري” اعمالها امس اعمالها ،لغرض حصر ومقابلة ضباط وأفراد لم ينخرطو في جبهات القتال يتبعون وزارة الدفاع اليمنية.
وقال مراسل” المشاهد” في صنعاء نقلا عن مسؤولين أمنيين :ان اللجان العسكرية التي شكلها الحوثيون من ضباط موالين للجماعة في وزارة الدفاع بصنعاء،عقدو خلال الشهر الفائت سلسلة اجتماعات سرية مع مشرفين حوثيين وعقال حارات، و أعضاء مجالس محلية،وأفراد تابعين للبحث الجنائي في العاصمة صنعاء،حيث طلب من تلك الشخصيات رفع كشوفات بأسماء ألافراد والضباط المنتسبين لوزارة الدفاع والذين لم يشاركوا في اي أنشطة أو مهام عسكرية مع جماعة الحوثية أو مع الحكومة الشرعية .
وبحسب تاكيدات مصادر محلية لـ”المشاهد”، فإن الحوثيون مستائون بشدة من عدم استجابة ألعسكريين لمقابلة اللجان العسكرية التي شكلوها،والتي باشرت مهامها اليوم،حيث توعد أحد القيادات العسكرية الموالية للجماعة بملاحقة العسكريين الرافضين لمقابلتهم إلى منازلهم والزج بهم في السجون الحربية.
ولم تفصح جماعة الحوثي عن نواياها بشأن هذا الاجراء،كما لم تعلن عن أسماء أعضاء تلك اللجان العسكرية التي شكلوها عبر وسائل إعلامهم.
وتعاني جماعة الحوثي من نقص في عدد المقاتلين في صفوفهم بعد قتلهم الرئيس الراحل علي عبدالله صالح، والذي كان يدعم الحوثيين بمقاتلين موالين له ،أثناء تحالفه معهم،وهذا مايفسره المراقبون حيال الإجراءات الأخيرة التي تتخذها الجماعة في العاصمة صنعاء والمناطق الخاضعة لسيطرتهم .

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة
الأكثر قراءة
استطلاعات الرأي