fbpx

المشاهد نت

القوات الإماراتية تسحب مولدات كهربائية من عدن

عدن – بديع سلطان :

أكملت القوات الإماراتية، مساء السبت، إخراج ما تبقى من مولدات كهربائية كانت قد تبرعت بها لمحطة الحسوة الكهروحرارية بمدينة عدن (جنوب اليمن).

وقال شهود عيان لـ”المشاهد” إنهم شاهدوا خروج قاطرات كبيرة تحمل مولدات كهربائية من محطة الحسوة، وأن مولدات أخرى كانت متواجدة في مقر معسكر التحالف العربي توجهت إلى الطريق المؤدي إلى ميناء الزيت، التقط الشهود صوراً لها .

من جهته استبعد الموظف في قسم الصيانة بمحطة الحسوة ، مروان العريقي أن يؤثر ذلك على القدرة التوليدية العامة لمنظومة الكهرباء بعدن حاليا ، بسب انخفاض الضغط والطلب على الكهرباء خلال فصل الشتاء القادم.

واضاف العريقي لــ ” المشاهد” إن المولدات التي قدمتها الإمارات قبل ثلاث سنوات كانت مستخدمة، ولم تتجاوز قدرتها التوليدية 57 ميجاوات مشيرًا إلى تعرضها للأعطاب الفنية خلال فترة تشغيلها؛ نظرًا لأنها كانت مستهلكة من قبل.

إقرأ أيضاً  هجوم لقوات الانتقالي على مواقع "القاعدة"

وكشف العريقي عن وصول باخرة إلى ميناء عدن قبل يومين، محملة بمولدات كهربائية بقدرة 264 ميجاوات، ضمن مشروع محطة الحسوة الجديدة، التي وجه بتنفيذها الرئيس هادي، بإشراف شركتي جنرال إلكتريك الأمريكية وبترومسيلة اليمنية.

يذكر أن القوات الإماراتية بدأت بالإنسحاب من عدن، وحلت بدلاً عنها قوات سعودية، وكان الإماراتيون قد أخلوا مقر التحالف بمديرية البريقة غرب عدن، من جميع محتوياته.

يأتي ذلك بعد إبرام الرياض اتفاقًا بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي المدعوم إماراتيًا، قضى في بعض بنوده بدمج قوات الانتقالي بمؤسسات الجيش والأمن الحكومية.

مقالات مشابهة