منظمة دولية: الأطراف اليمنية سيست الاستجابة لفيروس كورونا

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
مخيمات نازحين في مأرب

متابعات – محمد فارع :

أكدت منظمة “هيومن رايتس ووتش” أن الحرب الدائرة في اليمن أدت إلى تهجير نحو 4 ملايين شخص، من مناطقهم.

وأوضحت المنظمة في تقرير لها اليوم أن المدنيين الهاربين من المواجهات العسكرية في المحافظات شمال اليمن مهددون بشكل خاص جراء تفشي فيروس كورونا.

وأشارت المنظمة إلى أن المخيمات المكتظة بالنازحين في محافظة مأرب تفتقر إلى ما يكفي من الخدمات الصحية والمساعدات الإنسانية.

وأضاف التقرير أن العدد الفعلي للحالات في اليمن من المُرجح أن يكون أعلى بكثير من الحالات المُبلغ عنها، ويعود ذلك جزئيًا إلى القدرة المحدودة على إجراء الفحوصات وضعف النظام الصحي في البلاد.

إقرأ أيضاً  إب ..إضراب أصحاب المحلات التجارية عن العمل

ولفت التقرير إلى أن الأطراف المتحاربة سيّست الاستجابة لفيروس كورونا من خلال اتهام بعضها البعض بنشر الفيروس.

يشار إلى أن عدد النازحين في محافظة مأرب حاليًا 750 ألف نازح، وهناك أعداد كبيرة من مخيمات النازحين ومراكز الإيواء الأخرى في أنحاء مأرب، بما فيها المدارس والحرم الجامعي والمتحف، وفقا للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة