fbpx

مساعد مدرب الناشئين: “الإعداد الفني” وراء تحقيق الإنجاز

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز – ماهر المتوكل

أكد مساعد منتخب اليمن للناشئين، فيصل أسعد، أن الإنجاز التاريخي غير المسبوق الذي حققه المنتخب، يحسب للجهاز الفني والإداري والطبي واللاعبين، الذين كانوا عند مستوى الحدث والمسئولية.

وقال أسعد في تصريح ل “المشاهد“: إنهم ذهبوا إلى الدمام لانتزاع الكأس، وكانوا على ثقة من ذلك؛ كون فترة الإعداد في مدينتي سيئون وعدن، شهدت إعدادا فنيا غير مسبوق للاعبين.

مبينا أن المنتخب خاض 13 مباراة لم يخسر إطلاقا، محققا إحدى عشر فوزا وتعادلين في المباريات التجريبية.

وأهدى أسعد هذا الإنجاز الذي وصفه “بالتاريخي” للجمهور ولكل من دعم مسيرة المنتخب وتواصل وسهل واهتم، وفي مقدمتهم رئيس الاتحاد اليمني لكرة القدم، الشيخ أحمد صالح العيسي.

إقرأ أيضاً  توقف حركة النقل شمال محافظة لحج

واعتبر مساعد مدرب منتخب الناشئين، فيصل أسعد، الشيخ العيسي “القلب النابض للرياضة”، بالإضافة إلى نائبه حسن باشنفر، والأمين العام للاتحاد حميد شيباني، وفق قوله.

كما عبّر عن سعادته لأن الإنجاز وحّد الشعب وأظهر لحمة الوطن الذي مثله المنتخب وشرّفهم باللقب التاريخي وغير المسبوق، حد وصفه.

يشار إلى أن النجم السابق لطليعة تعز والمنتخبات اليمنية، فيصل أسعد، كان مساعدا للمدرب أمين السنيني الذي قاد منتخب “الأمل” اليمني للتأهل إلى كأس العالم للناشئين في فنلندا 2003، وقبلها الحصول على وصيف كأس آسيا للناشئين 2002.

كما كان مساعدا لمدرب منتخب اليمن للشباب الذي تأهل للتصفيات الآسيوية، ومساعدا للمدرب الراحل سامي نعاش مع منتخب الناشئين.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة