fbpx

الحوثيون: هذه مقترحاتنا لفتح منافذ تعز

"تعز المحاصرة".. 7 سنوات من المعاناة - أرشيفية

تعز – متابعات

قالت جماعة الحوثي إن الفريق الحكومي المفاوض في مشاورات معابر ومنافذ مدينة تعز (جنوب غربي اليمن)، رفض كافة اقتراحات الحوثيين بفتح الطرقات.

وذكرت صحيفة الثورة الصادرة عن الحوثيين بصنعاء، أن الجماعة عرضت على الوفد الحكومي المفاوض 3 خيارات لطرق ومنافذ بديلة تربط مدينة تعز مباشرة.

وحددت الصحيفة الطريق الأول الرابط بين “الستين – الخمسين – الدفاع الجوي”، وقالت إنها طرق “مسفلتة”، ولا تبعد عن مدينة تعز سوى عشر دقائق، بحسب الصحيفة.

بينما الطريق الثاني، يربط بين “صالة – أبعر – الزيلعي”، وهي مسفلتة كذلك، وتفصلها عن تعز 20 دقيقة تقريبًا.

وأضافت الصحيفة أن الطريق الثالث يربط بين “الراهدة – كرش”، وهو طريق رئيسي يصل محافظة تعز بمحافظة لحج المجاورة الواقعة تحت سلطة الحكومة اليمنية.

وكان الوفد الحكومي في مفاوضات عمّان الأردنية، قد تمسك بضرورة فتح الحوثيين لطريق الحوبان الرئيسي، وعدد من الطرق الرئيسية الأخرى، وسط رفضٍ حوثي.

إقرأ أيضاً  مقترح أممي جديد لتمديد للهدنة

ولم تصل الجولة الأولى من مفاوضات عمّان لفتح منافذ تعز إلى أي حل، وسط وعود من المبعوث الأممي، هانس غروندبرغ، باستئناف جولة جديدة خلال الأيام القادمة.

والسبت، وصل غروندبرغ إلى مدينة عدن، وهي الزيارة الثانية له للمدينة خلال أسابيع، وبحسب مصادر مقربة فإن المبعوث الأممي حمل مقترحات جديدة للحكومية اليمنية حول قضية منافذ تعز لم يُعلن عنها.

وأوشكت الهدنة الأممية التي أعلنها غروندبرغ على الانتهاء خلال الساعات القادمة، في ظل عدم تنفيذ البنود المتعلقة بفتح معابر تعز ومنافذها، رغم تنفيذ بنود فتح مطار صنعاء واستئناف رحلاته الجوية بشكل محدود، والسماح بدخول سفن الوقود إلى ميناء الحديدة الذي يسيطر عليه الحوثيون.

وبدأت الهدنة في الاول من شهر أبريل/نيسان الماضي، وقُرر لها أن تستمر لمدة شهرين متواصلين.

مقالات مشابهة