fbpx

نازحون يشتكون من إسقاط أسمائهم من كشوفات المساعدات بتعز

تعز – هبة التبعي :

شكا عدد من النازحين المقيمين في مدرسة علي بن أبي طالب في حي البعرارة شمالي مدينة تعز، إسقاط أسمائهم من كشوفات المنظمات الإغاثية التي تقدم المعونات المختلفة لليمنيين.

وقال بعض النازحين وممن التقاهم “المشاهد” في منطقة البعرارة الواقعة تحت سيطرة القوات الحكومية إن عاقل الحي أبلغهم صباح اليوم عن سقوط أسمائهم من كشف منظمة “صناع النهضة” التي تقدم لهم ولبعض الأسر النازحة في المنطقة معونات إغاثية من غذاء وفرُش وبطانيات.

واتهم بعض النازحين في حديثهم لـ “المشاهد” المسؤولين من عقال الحارات عن المعونات بالوقوف وراء سقوط أسمائهم من كشوفات المعونات، والتهاون بحقهم كنازحين بأمس الحاجة للغذاء والفراش، موضحين بأن أغلب الأسر غير مستحقة في المنطقة وحصلت على كمية كبيرة من “الفُرش والبطانيات” ومنها أسر المسؤولين وعقال الأحياء.

إقرأ أيضاً  مواطنون يشكون من عدم الاستفادة من «سد الخانق» في «صعدة»

و ناشد النازحون كافة المنظمات العاملة في تعز بسرعة تقديم الغذاء لهم وضرورة تغيير المسؤولين على المعونات الذين قالوا انهم يتلاعبون بالمساعدات .

يشار إلى أن هذه الأسر النازحة هي من محافظة الحديدة ونزحت من ديارها في كيلو 16 قبل خمسة أعوام بسبب الحرب.

وحاول “المشاهد” التواصل مع بعض العقال للرد على الاتهامات الواردة ولكنه لم يلقَ أي تجاوب.

مقالات مشابهة