fbpx

المشاهد نت

اليمن: شائعات تضعف الإقبال على لقاح كورونا

الشائعات حول أضرار اللقاح تضعق الإقبال على استخدامه

تعز – محمد شرف

التضليل

نشر رواد مواقع التواصل الاجتماعي، العديد من الشائعات التي تتحدث عن أعراض وآثار جانبية خطيرة تنتج عن تلقي لقاح فيروس كورونا، مع وصول الدفعة الأولى من اللقاح إلى اليمن، في نهاية مارس الماضي، والتي تمثلت بـ360 ألف جرعة لقاح من أصل 1.9 مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا سيحصل عليها اليمن مبدئيًا خلال العام الحالي.

وتزايدت الشائعات المتداولة في أوساط العامة سواء على منصات وبرامج التواصل الاجتماعي أو في الشارع، وهو ما أدى إلى ضعف في الإقبال على اللقاح، إذ سجلت وزارة الصحة العامة والسكان حتى الثاني من مايو، 10 آلاف و482 شخصًا تلقّوا الجرعة الأولى من اللقاح، الذي انطلقت حملته في الـ20 من أبريل الماضي.

وتضمنت الإشاعات معلومات غير دقيقة عن تسبب اللقاح بجلطات، وتأثيراته على القدرات الإنجابية لدى الرجال، وإضعاف المناعة.

تحقق المشاهد

شدد خبراء منظمة الصحة العالمية على أن اللقاح يظل الأداة المهمة في منع المزيد من المرض والوفاة، والسيطرة على الجائحة.

ونشرت المنظمة على موقعها الرسمي بيانًا صحفيًا قالت فيه إن اللجنة الفرعية للجنة الاستشارية العالمية المعنية بمأمونية اللقاحات، اجتمعت في 16 و19 آذار/مارس 2021، لمراجعة المعلومات المتاحة والمعطيات حول حدوث جلطات الدم وانخفاض الصفائح الدموية لدى بعض الأشخاص بعد تلقي جرعات لقاح أسترازينيكا.

وبحسب البيان، تم إعطاء أكثر من 20 مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا في أوروبا، وأكثر من 27 مليون جرعة من كوفيشيلد (لقاح أسترازينيكا المصنع في معهد سيروم الهندي) تم إعطاؤها في الهند.

وتوصلت اللجنة الفرعية، بحسب البيان، إلى نتيجة مفادها أن لقاح أسترازينيكا (وكوفيشيلد) لايزال يتمتع بإمكانيات هائلة في منع العدوى وتقليل الوفيات في جميع أنحاء العالم، وأشارت اللجنة أيضًا إلى أن البيانات المتاحة لا تشير إلى أية زيادة عامة في تخثر الدم.

إقرأ أيضاً  المحتوى غير الهادف وسيلة حرب للوعي

وفي الـ7 من أبريل الماضي، خلصت وكالة الأدوية الأوروبية إلى وجوب إدراج جلطات الدم مع انخفاض عدد الصفائح الدموية، على أنها آثار جانبية نادرة جدًا للقاح أسترازينيكا ضد كوفيد-91.

وقال بيان صدر عن اللجنة الفرعية الاستشارية العالمية المعنية بمأمونية اللقاحات، صدر في الـ7 من أبريل، إن لقاح أسترازينيكا يشكل جزءًا كبيرًا من محفظة مرفق كوفاكس للتوزيع العادل للقاحات، التي شحنت بالفعل أكثر من 36 مليون جرعة في جميع أنحاء العالم إلى أكثر من 86 دولة.

وعلى الرغم من القلق، فإن حالات جلطات الدم نادرة جدًا، إذ تم الإبلاغ عن أعداد منخفضة بين ما يقرب من 200 مليون شخص في جميع أنحاء العالم تلقوا اللقاح، وفقًا للبيان.

ومن جهته، قال وكيل وزارة الصحة العامة والسكان في الحكومة المعترف بها دوليًا، علي الوليدي، إنه لم تظهر أي أعراض جانبية من الحاصلين على اللقاح حتى الآن، في اليمن.

ودعت الوزارة الجميع إلى المبادرة لأخذ اللقاح والالتزام ببروتوكولات الوقاية من “كورونا”، والعمل بها، مؤكدة أنها ترتِّب مع شركائها للجولة الثانية من اللقاح، التي ستنطلق بعد عيد الفطر المبارك.

المصادر

موقع أخبار الأمم المتحدة

بيانات اللجنة الفرعية الاستشارية العالمية المعنية بمأمونية اللقاحات

 بيان صادر في 7 أبريل 2021

 بيان صادر في 19 مارس 2021

تصريح وكيل وزارة الصحة العامة والسكان، د. علي الوليدي

خبر عن ضعف الإقبال على اللقاح نشره موقع المشاهد

مقالات مشابهة