fbpx

طفل يمني وخطوات النجومية في النادي الإنجليزي إيفرتون

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

صنعاء – أزد عامر:

تكلّلت رحلة الإنجازات الكروية للطفل الموهوب إلياس الحميري، بتوقيع عقد رسمي مع إدارة نادي “إيفرتون” الإنجليزي فئة “براعم”.
ويقول والده لـ”المشاهد”: “حظي إلياس باهتمام المدربين الذين اكتشفوا مهاراته في لعب كرة القدم من خلال مشاركاته المتميزة في الدوريات المحلية لمدينة ليفربول، حتى تعاقده رسميًا مع نادي إيفرتون”.
كان إلياس (12 عامًا) شغوفًا بعالم كرة القدم مُنذ وقت مبكر، تميز به عن مشاركين كُثر. يزهو والده المهاجر بتفوقه كرويًا على خُطى صناعة نجم رياضي مستقبلًا، بقوله: “فخور جدًا بما يحققه إلياس المُحب لبلده اليمن”.

استكشاف الأداء

باهتمام بالغ يترقب مُستكشفو المواهب ومدربو الأندية الكبيرة مواعيد الدوريات المحلية لكرة القدم، لاقتناص واستكشاف نجوم واعدين في عالم “المُستديرة”. في العام 2018 كان إلياس أحد مهاجمي الفريق المحلي Admiral Park Team، محط أنظار الجمهور واهتمام مستكشفي المواهب القادمين من أعرق الأندية الإنجليزية تحت سن (10ـ11) سنة.
وبعد انتهاء الدوري الذي شارك فيه 20 فريقًا محليًا، توّج إلياس كأفضل لاعب في الدوري، وتم تكريمه مرتين من قبل المجلس المحلي في مدينة ليفربول.

بعض الأقدام تستحق تكريمًا دائمًا

السيد جيري “Jerry” مُستكشف المواهب لنادي “إيفرتون”، كان أحد الجمهور الذي استمتع بالأداء الساحر لإلياس في الملعب منذ انطلاق الدوري، فقدم له هدية العمر الثمينة: “عرضًا بالانضمام لأكاديمية نادي إيفرتون”، الذي يُعد من أغنى وأقدم الأندية في بريطانيا.


يقول والده: “اختياره كان من بين حوالي 50 لاعبًا، من فئته العٌمرية، للدوري المحلي”.
بنى المستكشف جيري ثقته، على اللياقة البدنية المُذهلة لإلياس، وسرعته العالية أثناء اللعب، إضافةً لتموضعه الصحيح مع الكرة داخل أرضية الملعب، إذ شهد جيري عدة مباريات لفريق إلياس السابق ذِكره، الذي فاز بمعظم المباريات، وحاز الفوز لذاك الدوري المحلي.
أفصح المستكشف “جيري” عن نجومية إلياس الكروية مستقبلًا، بقوله: “سيكون لاعبًا كبيرًا، إذا أستمر في اللعب ومتابعة تدريباته. إنه موهوب، وأداؤه مذهل”، وفقًا لوالد إلياس.

شغف خلّاق

فضل إلياس لعبة كرة القدم مُنذ طفولته الباكرة، مستمتعًا بتفاصيل احترافها، معظم أوقات لهوه. يقول والده للمشاهد: “كثيرًا ما كان يختار كرة القدم، عن بقية الألعاب، عندما يذهب معي للتسوق”.
تطورت اهتماماته بالشغف الفاتن للعبة، متأثرًا بالعراقة المتفردة لكرة القدم التي تتمتع بها مدينة ليفربول حيث يعيش، وإنجلترا عمومًا الشهيرة بأندية رياضية كبيرة ذات إنجازات كروية مائزة، مثل: ليفربول، إيفرتون، تشيلسي، ومانشستر يونايتد، وتحظى بمتابعة واهتمام جماهير متعددة من مختلف دول العالم.
يقضي الطفل إلياس جُل وقته في المواءمة والتنظيم بين معشوقته المفضلة “كرة القدم”، ومدرسته التي يمنحها جزءًا وافرًا من جهده، إذ يدرس في السنة السابعة بإحدى المدارس المتخصصة، تعرف بـ:(Child wall Sport and science Academy، Liverpool)، بحسب النظام التعليمي المُتبع بإنجلترا، كواحد من أطفال ذاك البلد، على الرغم من كونه طفلًا لمهاجر يمني. ويحظى بتقدير وافر على مستوى مدرسته حيث يتلقى تعليمه، بحسب حديث والد إلياس.

إقرأ أيضاً  بتوجيهات إيران.. "اليمن" نحو مزيد من التصعيد العسكري

طريق النجومية

يهتم المجلس المحلي لمدينة ليفربول الإنجليزية بتوفير دعم مادي للأندية الرياضية، التي تشارك في دوريات كرة القدم، لجميع الفئات العمرية. وتبذل جهودًا كبيرة في استكشاف نجوم كروية جديدة تحديدًا فئة البراعم في سن محددة. تتضح من طرق التدريب الاحترافي الذي يتلقاه إلياس بصورة دائمة، عبر مشاركته اللعب بصفوف أندية الدرجة الأولى والثانية والثالثة بمستوى فئته العمرية. يقول والده لـ”المشاهد”: “لديهم معايير فنية كثيرة وصعبة”.


كان إلياس قد خضع مرةً ثانية لامتحانات المدربين في النادي، بعد اختياره كأحد أفضل اللاعبين، يؤكد والده للمشاهد: “لكن النجم اجتازها بنجاح”.
وصُنف إلياس كأفضل لاعب تحت سن 11 سنة، لفرق الدرجة الأولى في بريطانيا، خلال العام الرياضي 2019. ويلعب إلياس حاليًا تحت سن 12 سنة، في نادي إيفرتون الذي تعاقد معه مؤخرًا. يضيف والده لـ”المشاهد”: “يتم التعاقد مع اللاعبين، ويحصلون على امتيازات ومرتبات كبيرة”.
يومًا ما سيرفع النجم إلياس بن سعيد الحميري، اسم بلده “اليمن” عاليًا، التي لم يكن قد عرفها من قبل، لكنه يلهج بحبها مرارًا، بحسب والده: “يريد أن يلعب في اليمن، مع منتخب بلاده”. وهو اللاعب الوحيد اليمني والعربي بنادي إيفرتون تحت سن 12 سنة.
ويحظى إلياس باهتمام إعلامي لافت من مختلف الوسائل الإعلامية للمجلس المحلي بمدينة ليفربول، حيث تصدرت صورته غلاف المجلة التابعة للمجلس، قبل أزيد من عامين. كما أن صورته نشرت على صفحة “إنستغرام” التابعة لمحلي ليفربول. وكانت القناة التلفزيونية (ITV) المشهورة في ليفربول أجرت معه حوارًا قصيرًا باعتباره أفضل لاعب.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة